المؤتمر الدولي للإعجاز في القرآن و السنة بمدينة تطوان، شرارة علمية ومعرفية تتجدد معكم هذه السنة

يتجدد الموعد سنوياً مع المؤتمر الدولي للإعجاز العلمي في القرآن الكريم و السنة النبوية المطهرة لمدينة تطوان شمالي المغرب، الحدث يطفئ هذه السنة شمعته السابعة متوجاً بذلك سبع نسخ من العطاء العلمي و الأكاديمي المتميز.

و تحرص هيئة الإعجاز العلمي في القرآن و السنة بشمال المغرب، دوماً على مواكبة توثيق مادة الإعجاز العلمي و تطويرها سنة بعد أخرى. فطبعة هذه السنة (2017) التي اختار لها المنظمون شعار : “شمولية إعجاز القرآن  عامل رئيس لبناء الإنسان”، لن تكون إلا استكمال للبناء الذي شيدته النسخ السابقة و التي حملت آخرها شعار : “التشريع الإسلامي الملاذ الآمن للبشرية”.

حيث تعقد جلسات علمية متخصصة تشمل مختلف تخصصات مادة الإعجاز العلمي، تفتح الباب أمام خيرة من العلماء الأجلاء لتأصيل المكتسبات العلمية، و متابعة إدماج مادة الإعجاز في مختلف المناهج و الأنساق التعليمية، وهو ذاته واحد من الأهداف السامية لهذه التظاهرة.

حري بالذكر أن موقع الهيئة سيواكب هذه التظاهرة بنشر البرمجة العلمية لمختلف الجلسات، فضلاً عن عرض مختلف الوثائق و المرفقات المحدثة.

عن الكاتب

تعليقان


  • عبد الكريم الخطابي

    السلام عليكم و رحمة الله
    ما هي شروط النشر
    و بارك الله فيكم


  • السلام عليكم والرحمة والبركات
    ننوه حقيقة بمثل هكذا مؤتمرات التي تعيد للأمة مجدها العلمي والمعرفي التي ما فتئت تغيبت عنه لظروف شتى ونحن الان نعيش مرحلة اخرى من القفزة النوعية في مجال الإعجاز العلمي في القران والسنة وهذا خير دليل على ان أمتنا لن تموت بل تغفو او تسهو لكنها ستظل واقفة بحضارتها ومجدها السباقة للعلم .. بورك جهود الكادر والمنظمين الساهرين على هذا المؤتمر وجعله اللهم بموازين حسناتكم والقائمين عليه



اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>