الإعجاز العلمي في علوم التشريح والوظائف

لمبحث الأول :  الإعجاز القرآني في تحديد منطقة تدفق المني من بين الصلب والترائب

المبحث الثاني:  الإعجاز القرآني في تحديد عدد مفاصل الجسم

المبحث الثالث: التصوير القرآني لأضرار الصعود في الفضاء

المبحث الرابع: الإعجاز القرآني في إشارته إلى دور الجلد والأمعاء في الإحساس بالألم في الجسم البشري.

المبحث الخامس: عجب الذنب وجه الإعجاز.  

المبحث السادس: مراقبة عمل الخصية انطلاقا من مراقبة البصر عند الرجل والمرأة.

المبحث السابع: القرآن أول كتاب يحدد مهام الجزء الأمامي من الدماغ.

المبحث الثامن:  النوم في المنظار العلمي والمفهوم القرآني.

المبحث التاسع: وصف الرحم بالقرار المكين

المبحث العاشر: البصمــة بين العلم والقرآن الكريم

المبحث الحادي عشر: الإعجاز العلمي في قوله تعالى:﴿لَهُمْ قُلُوبٌ لا يَعْقِلُونَ بِهَا﴾

المبحث الثاني عشر:  الظلمات الثلاث المحيطة بالجنين

المبحث الثالث عشر:  ليس الذكر كالأنثى

 

مقدمة الفصل الثالث:

عندما تابعت عرض الدكتور عبد الجواد الصاوي حول المراكز العصبية بمؤتمر تركيا الأخير , شعرت برهبة وخوف كبير ينتابني وأنا أتابع كيف تنقلب وضعية المراكز العصبية عند الذين سيجرون على وجوههم إلى النار. لقد قدم القرآن الكريم براهين في علم التشريح تحققت باكتشافات العلماء في العصور المتأخرة كحقائق ثابتة في الأنفس لم تتوصل إليها البشرية إلا في القرون الأخيرةوخصوصا في القرن العشرين.تحديد مهام الجزء الأمامي من الدماغ, تحديد عدد مفاصل الجسم , تحديد منطقة تدفق المني  والخلية البيضية من منطقة الحوض تحيد منطقة المستقبلات الحسية و الإحساس بالألم في الجسم البشري على مستوى الجلد والأمعاء. وغيرها من المواضيع التي تتطلب استعمال أجهزة ووسائل حديثة لدراستها…

 

لتحميل الملف كاملا بصيغة  WORD:

الفصل الثالث الإعجاز في علوم التشريح والوظائف

لتحميل الملف كاملا بصيغة PDF :

الفصل الثالث الإعجاز في علوم التشريح والوظائف